Home التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

::: إعلانات ســمــــا للاستشارات النطقية والسمعية :::


العودة   منتديات سما للاستشارات النطقية والسمعية > ::: ســمـــا ::: الاضطــــرابــــات ::: > ::: ســمـــا ::: السكتـــــة الاختياريـــــة :::

::: ســمـــا ::: السكتـــــة الاختياريـــــة ::: منتدى السكتة الاختيارية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 11-23-2007, 10:21 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
اختصاصي نفسي
عضو
 
الصورة الرمزية اختصاصي نفسي
 

 

 
إحصائية العضو








اختصاصي نفسي غير متواجد حالياً



أغيثوا غزة

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
اختصاصي نفسي is on a distinguished road

Messenger3 اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال


..... """" اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال """" .....

..... " وإشكاليــــــــــــــــــة التعريـــــــــــــــــف " .....



" ... " أول من كتب عن الصمت هو كانر 1943م، وأول من أطلق اصطلاح ( الصمت الاختياري ) هو ترامر 1934م، على مجموعة صغيرة من الأطفال الذين لا يتحدثون إلا مع أناس مقربين جداً ، ويرفضون الحديث مع أي أحد غريب، وقد استخدم سلاكن وجبيهو 1969م ( الصمت التطوعي ) الاحتباس الكلامي التطوعي ( مرادفاً للصمت الاختياري )، يذكر كولفن وفاندليز 1980م أن حالة الطفل الصامت اختيارياً بعد العاشرة من العمر لا يستجيب للعلاج، والصمت الاختياري رد فعل مبدئي لدخول المدرسة ولكنها نادرة كمشكلة طويلة المدى ويتساوى حدوثها في البنين مع البنات وقد وجد الباحثين أن معدل حدوثها كمشكلة دائمة ( 8 ) في كل ألف حالة في بعض الدراسات، ووجد انتشار التبول والتبرز الإرادي أكثر في حالات الصمت الاختياري عنه في عينة ضابطة بنسنة46%، ويتصف الأطفال الذين يعانون الصمت الاختياري بالسلبية والخضوع من الآخرين ويغلب عليهم القلق النفسي، وبالنسبة لذكائهم العملي، وجد إنها تصل إلى 85 درجة بمتوسط ذكاء (101) في عينة ضابطة سوية ( كولفين وفاندينياس1981م )، وهناك افتراض على أن الأطفال الصامتين اختيارياً ميالين للخجل والانعزال.



بعض الأفكـــــــار الأساسية لفهم حالة الطفل الصامت اختيارياً:


1. لا يوجد طفل مُشكل ولكن توجد أسرة أو مدرسة أو كليهما مشكل إلا في حالات استثنائية لأسباب عضوية أو انخفاض في نسبة الذكاء.

2. تعد العلاقة عكسية بين العمر الزمني، ونوعية الأخطاء المرتكبة لدى الطفل.

3. معظم الاضطرابات النفسية هي تعبير عن صراعات نفسية ناتجة لعلاقة متوترة وغير طبيعية مع الوالدين أو الأسرة أو المدرسة .

4. معظم الأطفال الذين يعانون الصمت الاختياري تعرضوا في تاريخهم المرضي إلى إساءة، ومعاملة جسدية أو نفسية أو حماية زائدة أو إهمال .

وللأسف الشديد فإن أغلب حالات الصمت الاختياري تكون نتيجة لعدم معرفة معلي الفصول الأولى في المدارس لخصائص نمو الطفل في مرحلة الطفولة المبكرة وحاجاته الأساسية للحب والأمن والتقدير والتدعيم الايجابي لتعزيز الثقة بالنفس مما يترتب عليها استخدام أساليب ارتجالية خاطئة في التعامل مع الطفل تودي أو تدعم استمرارية الصمت الاختياري وتزيد في صعوبة معالجتها.

إن أولى الخطوات في كيفية التعامل مع حالــــة ( الصمت الاختياري ) هي:

1. إن العمل المشترك مع الأخصائي النفسي وفقاً للبرنامج الذي يناسب حالة الطفل والذي تم شرح فكرته وخطواته سيؤدي إلى تحسن وتغير في سلوكه وأفكاره ومشاعره الّـذي يتطلب من الوالدين والمدرسة التعاون والالتزام بمحتوى البرنامج المتعلق بدورهم المطلوب.

2. إذا كانت القدرة العقلية للطفل طبيعية فإن جزءاً مما حدث له يكون نتيجة لبيئة أسرته أو مدرسته أو كليهما معاً.

3. التذكر دائماً أن الأولوية والاهتمام بشخصية الطفل وليس تحصيله الدراسي.

4. التعامل مع الطفل وكأنه في حالته الطبيعية قبل حدوث المشكلة.

5. إن قلق الوالدين، ومخاوفهم تحتاج إلى التحكم والسيطرة عليها، لأن الطفل قد يدركها من خلال لغتهم الغير مسموعة لغة الجسد.

6. معرفة طريقة التعامل مع المشكلة يجعل الوالدين قادرين على الاهتمام به دون إحداث توتر، وقلق للطفل، أي شيء يتعلق بالطفل قد يسبب إزعاجاً، وإحساساً بالذنب والإحباط والفشل لدى الوالدين ومثل ذلك الشعور قد يكـّون مفهوماً سلبياً عن ذاته وشعوراً بالخوف تجاه الآخرين.

7. عدم تعامل الوالدين مع الطفل وفقاً لمستويات عالية للسلوك والنظام القيم بحيث تكون التوقعات من قبل الوالدين أو المعلمين أعلى من قدرات الطفل وإمكانياته.

8. إيقاف الحديث أو التساؤل عن مشكلة الطفل.

9. الابتعاد عن الاستشارات أو التنقل بين العيادات.

10. الابتعاد عن كافة أنواع العقاب البدني أو اللفظي.

11. التحلي بالصبر، والرضا بالتحسن البسيط.

12. التوسط في الاهتمام بالجانب التحصيلي للطفل.

13. إيقاف الحديث عن حالة الطفل بين الوالدين أثناء وجوده.

14. إبعاد الطفل عن الآخرين الذين قد يحدثون تهديداً أو تساؤلات عن المشكلة ويرسخونها في داخل الطفل بشكل سلبي.

15. خلق مواقف تساعد على مشاركة الطفل وتفاعله مع الأطفال خارج المدرسة.

16. الإيمان بأن الطفل في مثل تلك السن يكفي منه محاولة أداء السلوك أي كان تحصيلياً أو مهارياً وليس المطلوب منه إتقان صحة ذلك السلوك المهارة بشكل محترف.

17. تكليف الطفل بعض المسؤوليات والأدوار التي يتوقع منه أدائها في البيت وخارجه.

18. الإنصات والإجابة على تساؤلات الطفل في جو يتسم بالتقبـّل، ويخلو من التهديد، والتوتر.

19. تشجيع الطفل على التعبير في جو آمن دون معاتبة أو استغراب.

... اضطــــــراب الصمت الاختياري لدى الأطفـــــــــال ....

محاولات تحديد المصطلح :

إشكالية التعريــــــف:

الاختلاف حول ترجمة المصطلح الأجنبي Selective Mutism هو ما يلاحظه كل من يتعامل معه للوهلة الأولى، فقد حاول باحثون عديدون التصدي لتعريبه باعتباره مصطلحا حديثا نسبياً، وقد تناوله كل باحث من هؤلاء في ضوء وجهة نظر معينة، وحسب زاوية الرؤيا التي يفضلها هذا الباحث أو ذاك، لذلك يرى الباحث الحالي أن عرض بعض هذه المحاولات ـ على قلتها ـ خطوة مهمة في سبيل الوصول إلى اتفاق حول مرادف، عربي لهذا المصطلح الأجنبي، يرتضيه العاملون في المجال. وهذه المحاولات القليلة يمكن الإشارة إليها على النحو الآتي:

1. يترجمه عادل الأشول 1987م في موسوعته للتربية الخاصة الخرس الانتقائي أو الاختياري ويعنى به حالة مرضية نجد فيها الفرد يرفض الكلام، وقد يبدو غير قادر على السمع والكلام معاً.

2. ويعرّف جابر عبد الحميد وعلاء كفافي 1990م الصمت الانتقائي، كما يطلقان عليه - تعريفا معجميا يلقى الضوء على طبيعته ولعض أسبابه؟ بأنه اضطراب نادر يحدث في مرحلة الطفولة، يتميز بالرفض المستمر للحديث في معظم المواقف الاجتماعية، بما فيها مواقف الدراسة، على الرغم من قدرة الطفل على الكلام وعلى فهم اللغة. ولا يحدث في هذه الحال أي من الاضطرابات الجسمية أو العقلية الأخرى. وقد تكون الحماية الأمومية الزائدة والبقاء في المستشفي لفترة، أو الالتحاق بالمدرسة من العوامل التي تهيئ لهذا الاضطراب.

3. ويرى محمود حمودة (1991: 281) أن البكم الاختياري- كما يطلق عليه- يتميز برفض الطفل أو المراهق الثابت للتحدث في واحد أو أكثر من المواقف الاجتماعية العظمى، مشتملا المدرسة، برغم قدرته على فهم اللغة وقدرته على الكلام، وليس ذلك عرضا للإرهاب الاجتماعي أو الاكتئاب أو اضطراب ذهاني مثل الفصام... والطفل المصاب بالبكم الاختياري يمكنه أن يتواصل بواسطة الإيماءات مثل هز الرأس، أو بواسطة مقاطع كلامية مختصرة بنغمة واحدة، والغالب أنه لا يتحدث في المدرسة، ولكنه يتحدث طبيعيا في البيت، ونادر، ما يرفض التحدث في المواقف الاجتماعية.. وهؤلاء الأطفال لديهم مهارات لغوية طبيعية غالباً.

4. ويترجمه عبد العزيز الشخص والدماطي (1992: 162) في قاموسهما للتربية الخاصة وتأهيل غير العاديين: البكم- الخرس الاختياري ويذكران أنه أحد التصنيفات المذكورة في النظام الثالث للجمعية الأمريكية للطب النفسي والمعنون بـ "دليل تشخيص الاضطرابات النفسية وإحصائها". ويشيران إلى أن هذا المصطلح يعنى رفض الفرد للكلام والتحدث بحيث قد يبدو غير قادر على السمع والتحدث.

5. ويعرف خليل فاضل (1996: 160) الخرس الاختياري بأنه حالة مرضية نفسية يعرفها أكثر أطباء النفس المختصين بالأطفال. ويشخصونها على أنها الرفض الكامل للكلام خارج البيت، أو في غير محيط الأسرة أو الأقرباء، ويعتبرها "خليل فاضل" حالة من حالات الاضطراب العاطفي والانفعالي، وأنها من أهم خصائص الأطفال الذين يصابون بالخجل والحساسية الفائقة، وعدم القدرة على إقامة علاقات مع الآخرين سواء كانوا أطفالا أم كباراً.

6. ويترجم رشاد موسى وآخرون 1999م في قاموسهم للصحة النفسية هذا المصطلح على أنه يعنى البكم أو الخرس الاختياري.

والمتتبع لمحاولات تحديد المصطلح السابقة الإشارة إليها وغيرها يمكنه الخروج بالملاحظات التاليــــــة:

1. إن هناك اختلافاً بين الباحثين على استخدام مصطلح واحد للتعبير عن هذا الاضطراب ؟ فمن العرض السابق لمحاولات تحديده نجد أن البعض يطلق عليه الصمت الانتقائي ( جابر وكفافي، 1990م ) وربما يكون وراء هذه الترجمة الطبيعة الغالبة على الاضطراب، ونعني بها تفضيل السكوت في بعض المواقف، في حين يطلق عليه البعض الثاني البكم الاختياري ( محمود حمودة، 1991م ) وربما يكون وراء هذه الترجمة النظرة الإكلينيكية التي تعكس اهتمام الطب النفسي بالأعراض التشخيصية للاضطراب، والبعض الثالث يطلق عليه الخرس الانتقائي أو الاختياري (عادل الأشول،1987م ) ليشير به إلى حالة من رفض الكلام. في حين يطلق عليه البعض الرابع البكم أو الخرس الاختياري ( الشخص والدماطى، 1992م ) وربما يعكس هذا التعريف ـ كسابقه ـ النظرة التي تعتبر الأطفال المصابين به أطفالا ضمن فئة ذوى الحاجات الخاصة، والبعض الرابع يطلق عليه الحبسة الكلامية المتعمدة ( الشربيني، 1994م ).

2. أنه يتعين على من يتصدى لتعريف هذا المصطلح أن يشير إلى عدة أمور منها:

• أن رفض الكلام من قبل الطفل لا يكون دائماً ولكن تحت ظروف بيئية أسرية أو مدرسية معينة.
• أن رفض الكلام من قبل الطفل يكون عمدا وعن قصد.
• أنه نادر الحدوث في مرحلة الطفولة ( حيث تصل نسبة حدوثه إلى أقل من 1% من الأطفال المحولين لعيادات الإرشاد النفسي بالولايات المتحدة الأمريكية، كما لوحظ أنه يكثر بين الإناث.

ويرى الباحث الحالي أنه من الممكن إطلاق تسمية " التباكم " على هذا الاضطراب إذ أن كلمة " التباكم" تعني إدعاء البكم، فضلا عن أن الامتناع عن الكلام يتم على مستوى الوعي أو الشعور فهو فعل إرادي، ولا علاقة له بسوء وظائف الجهاز الكلامي.

3. أن كلمة الخرس هنا غير دقيقة، فمن ناحية يكون الامتناع عن الكلام ليس راجعاً إلى عيب ولادي أو خلقي في جهاز الطفل الكلامي، ومن ناحية ثانية أن الطفل يرفض الكلام في حين أنه بالفعل قادر عليه، وعادة ما يكون الطفل ذي الصمت الاختياري، متوسط الذكاء، مهتماً بالتواصل مع الآخرين، لكنه في نفس الوقت غير قادر على تحقيق ذلك الوجود " عطل نفسي " لهذا فهو قد يعبر عن نفسه بالإيماءة، والحركة الصامتة، الرسم، هز الرأس، الهمس، أو حتى الكتابة أحياناً " ... "

نلتقـــــــــي ... لنرتقـــــــــي

ودمتـــــــــــــــــــــــم بـــــــــــــــــود ...

 

 

التوقيع

 

آخـر مواضيعي
 

   

رد مع اقتباس

أغيثوا غزة ... أين أنتم يا مسلمون ؟؟؟ أين أنتم يا عرب ؟؟؟

اللهم يا مجيب يا من برحمته نستغيث | أسالك أن تأخد بأيدي اخواننا المسلمين في كل مكان | اللهم كن مع اخواننا في غزة | اللهم أعنهم على أعدائهم | اللهم ان غزة تستغيث فأغثها | اللهم إن الاقصى يستغيث فأغثه | اللهم اجبر كسر الثكالى في غزة وفلسطين | اللهم إن غزة برحمتك تستغيث فأغثها | اللهم إن الاقصى برحمتك يستغيث فاغثه

قديم 01-30-2008, 11:34 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
كلي أمل
سما مميز
 
الصورة الرمزية كلي أمل
 

 

 
إحصائية العضو








كلي أمل غير متواجد حالياً



أغيثوا غزة

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
كلي أمل is on a distinguished road

افتراضي رد: اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال


رائع ماقدمت
ربنا يجزيك كل خير
شكراً
شكراً شكراً
شكراً شكراً شكراً
شكراً شكراً شكراً شكراً

 

 

   

رد مع اقتباس

قديم 04-10-2009, 04:53 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أسماء الأسكندريه
سما مميز
 
الصورة الرمزية أسماء الأسكندريه
 

 

 
إحصائية العضو








أسماء الأسكندريه غير متواجد حالياً



أغيثوا غزة

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
أسماء الأسكندريه is on a distinguished road

افتراضي رد: اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال


شكرا لك أختي العزيزة
سما



على هذا الموضوع الرائع


وبارك الله فيك



تحياتي لشخصك الكــريم

أسمـــاء الأسكندريـــة





 

 

التوقيع

 

آخـر مواضيعي
 


التعديل الأخير تم بواسطة التمساحة ; 04-28-2009 الساعة 11:02 PM.

   

رد مع اقتباس

قديم 04-28-2009, 03:08 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مودي
مشرف سما الرياضى
 
الصورة الرمزية مودي
 

 

 
إحصائية العضو








مودي غير متواجد حالياً



أغيثوا غزة

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مودي is on a distinguished road

Thumbs down رد: اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال


ان هذا الموضوع موضوع شيق وجذاب ومنصق واتمني لكاتبه التوفيق والابداع واحيه علي هذا الابداع .!!!

 

 

   

رد مع اقتباس

قديم 04-28-2009, 11:05 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
التمساحة
مشرفة منتدى المواضيع المتميزة والمنتدى العام
 
الصورة الرمزية التمساحة
 

 

 
إحصائية العضو








التمساحة غير متواجد حالياً



أغيثوا غزة

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
التمساحة is on a distinguished road

Rose رد: اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال


الأخت الفاضلة
ســـمــا
شكراً علي سردك المميز لهذه المعلومات القيمة
جزاك الله كل خير

 

 

التوقيع

العـدل أساس المـلك
سبحانك اللهمّ وبحمدك ... أشهد أن لا إله إلا أنت ... أستغفرك وأتوب إليك
How perfect You are O Allah and I praise You
I bear witness that none has the right
to be worshipped except You
I seek Your forgiveness and turn in repentance to You

 

آخـر مواضيعي
 

   

رد مع اقتباس

قديم 05-13-2009, 09:04 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
صفاء ونقاء
سما ماسى
 
الصورة الرمزية صفاء ونقاء
 

 

 
إحصائية العضو








صفاء ونقاء غير متواجد حالياً



أغيثوا غزة

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
صفاء ونقاء is on a distinguished road

افتراضي رد: اضطـــــــراب الصمــــت الاختيــــــاري لدى الأطفـــــــــال


الاخت الفاضلةsama

ابدعتي واجدتي في اخيتار الموضووع الراقي
كرقيك

مودتي واحترامي
ورائعة تلك الكلمات التي احتوت الموضوع
كل مرة تسعيدنا بما تحملين لنا من ابداع
تقبلي التحايا
ودمتي بالف خير

 

 

التوقيع

 

آخـر مواضيعي
 

   

رد مع اقتباس

إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الحقوق محفوظة لموقع ســمــــا للإستشارات النطقية والسمعية
جميع الآراء و المشاركات الموجودة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تعبر عن رأى كاتبها
تصميم و تطوير شبكة حبيبه التطويرية